نبض إيران

قاسم سليماني: نزع سلاح المقاومة في غزة هو خطأ

p
بقلم
بإختصار
صرّح قائد فيلق القدس الإيراني أن إيران ستواصل دعم أولئك الذين يقاتلون إسرائيل.

أصدر رئيس قائد فرقة القدس التابعة لحرس الثورة الإسلامية، اللواء قاسم سليماني بياناً نادراً بشأن الحرب في غزة ودعمه للفلسطينيين في قتالهم ضد القوات الإسرائيلية. وكانت قناة الميادين الناطقة باللغة العربية أول من نشر هذه الرسالة الشاعرية إلى حد ما ولحقتها بعد ذلك العديد من وكالات الأنباء الإيرانية والمواقع الالكترونية التي نقلت أجزاءً من الرسالة أو نصها الكامل.

إن الرسالة التي عكست التزاماً عاطفياً وشخصياً غير مسبوقاً لسليماني تجاه فلسطين، تدلّ على اهتمام كبار المسؤولين الإيرانيين المتزايد بالحرب على غزة، فهم دعوا علناً لتسليح غزة والضفة الغربية أيضاً.

وقد قال سليماني في رسالته :" إن فلسطين هي القلب النابض الذي يضخ الدماء في شرايين البشرية ليهب الإنسانية حياة جديدة".

" فلسطين هي من تهب العالم العنفوان... فتهز الضمائر وتوقظ الشعوب من سباتها العميق."

" إن فلسطين في هذا الزمن هي الحد الفاصل بين الحق والباطل وبين الجور والعدالة وبين الظالم والمظلوم.."

وقد أشاد سليماني "بقادة المقاومة الذين لا يقبلون المساومة على الحقوق ، ولا يتراجعون أمام ضغوط التسليم ومؤامرات الاستسلام.."

وأشاد على وجه التحديد بـ"كتائب القسام وسرايا القدس وأبو علي مصطفى وشهداء الأقصى وألوية ناصر صلاح الدين وجميع المجاهدين وحركات المقاومة".

وأضاف:" إن المشاهد الموجعة في فلسطين تدمي قلوبنا وتلف صدورنا بحزن شديد.. هو حزن في جوهره، غضب عميق.. غضب سوف نصب جامه على رأس الصهاينة المجرمين في الوقت المناسب.

ألا لعنة الله على من ظلمكم ولا يزال..

ألا لعنة الله على كل ظالم دافع ولا يزال، حمى ولا يزال، هذا الكيان المجرم ولا سيما رأس الظلم العالمي أمريكا..

ألا لعنة الله على كل من أغلق في وجهكم طرق الإمداد وشارك الصهاينة جناياتهم.

ليعلم العالم أجمع أن نزع سلاح المقاومة هرتقة باطلة ووهم لن يتحقق.

إننا في محضر الله عز وجل نعاهد الشهداء بأننا باقون على العهد ولن نبدل تبديلا.. فكما كنا ولا نزال نقوم بواجبنا الديني في دعم المقاومة فإننا نؤكد أننا مستمرون بإصرار على نصرة المقاومة ورفعها إلى النصر حتى تبيت الأرض والهواء والبحر جهنما للصهاينة وليعلم القتلة والمرتزقة بأننا لن نتوارى للحظة عن الدفاع عن المقاومة ودعمها ودعم الشعب الفلسطيني ولن نتردد في هذا."

قام مؤخراً المرشد الأعلى آية الله على خامنئي الذي له الكلمة الأخيرة في كل شؤون الدولة بإصدار خطاب حثّ فيه المسلمين على مساعدة أهل غزة سواء في الأسلحة أو الجهود الإنسانية. وقال أيضاً أنه يتعين تزويد الضفة الغربية بالأسلحة تماماً مثل غزة. ولطالما كانت إيران من المؤيدين الرئيسيين لحركة حماس على الرغم من العلاقات الصعبة بين الطرفين في ظل تعقيدات الحرب الأهلية في سوريا.

للاستمرار في قراءة المقالة، اشترك في موقع المونيتور

  • مجموعة من المقالات المؤثّرة والمحدّثة والحاصلة على جوائز
  • مقالات مؤرشفة
  • أحداث حصريّة
  • رسالة الكترونية بالأسبوع في نشرة
  • Lobbying newsletter delivered weekly
وجد في : israeli-palestinian conflict, iranian-israeli conflict, hamas-iran relations, hamas, gaza strip

آرش كرمى محرر في نبض إيران في موقع المونيتور وهو يغطي اخبار إيران. يمكن متابعته على @thekarami

x

The website uses cookies and similar technologies to track browsing behavior for adapting the website to the user, for delivering our services, for market research, and for advertising. Detailed information, including the right to withdraw consent, can be found in our Privacy Policy. To view our Privacy Policy in full, click here. By using our site, you agree to these terms.

Accept