تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

مصر تستعين بالملك رمسيس الثاني لتعود إلى خريطة السياحة العالميّة

Camel guides drink tea as they wait for customers at the Pyramids Plateau in Giza Pyramids, on the outskirts of Cairo August 26, 2013. REUTERS/Youssef Boudlal (EGYPT - Tags: SOCIETY TRAVEL ANIMALS) - RTX12XEU

أزمة انهيار صناعة السياحة في مصر التي يقوم عليها قطاع كبير من الاقتصاد المصري، تتفاقم يوماً بعد آخر منذ ثورة 25 يناير 2011. وهي ما كانت تبدأ بالتعافي إلا وعادت لتُصاب بانتكاسة جديدة نتيجة الأحداث المتتابعة المرتبطة بسقوط نظامَين للحكم في خلال عامَين ونيّف وما تبعها من حالة عدم استقرار أمني وإعلان حالة الطوارئ من وقت إلى آخر وفرض حظر التجوّل.

والحكومة المصريّة تحاول بشتّى الطرق استعادة مكانة مصر على الخريطة السياحيّة العالميّة من خلال خطّة عاجلة تشترك فيها وزارات السياحة والآثار والطيران والخارجيّة والتنمية المحليّة والاتصالات. وتشمل هذه الخطّة محاور عدّة من عروض وليالي سياحيّة تنظّمها شركات سياحيّة العالميّة في عدد من أهمّ المناطق الأثريّة في الأقصر وأسوان،  بالإضافة إلى مزارات جديدة لم تكن مفتوحة من قبل. وتتضمّن الخطّة كذلك تنظيم رحلات ليوم لواحد وخفض أسعار بطاقات السفر وتسليط الضوء على محافظتَى البحر الأحمر وجنوب سيناء اللتَين تُعدّان من المقاصد السياحيّة الآمنة والبعيدة تماماً عن بؤرة الأحداث التى تشهدها القاهرة.  

ووفقاً للخطّة، سيتمّ العمل على الاستفادة من الاحتفال بظاهرة تعامد الشمس على وجه رمسيس الثانى فى 22 تشرين الأوّل/أكتوبر المقبل، ليكون نقطة الانطلاق لحملة دعائيّة دوليّة من خلال السفارات المصريّة في الخارج. وستتمّ دعوة عدد من الشخصيات والفنانين العالميّين على رأسهم تونى بلير رئيس الوزراء البريطاني السابق، وذلك للمساهمة في لعب دور إيجابي لاستعادة النشاط السياحي وإعادة الثقة بالمقصد المصري، وفقاً لما أعلنه وزير السياحة المصري هشام زعزوع.

وقد أوضح زعزوع أنه سيبدأ فى التعاقد مع شركات العلاقات العامة في الخارج، لتحسين صورة مصر في أذهان السيّاح، بخاصة وأن الإعلان المباشر لن يكون له مردود إيجابي في خلال المرحلة الحاليّة. وأشار إلى أنه سيتمّ تنظيم رحلات تعريفيّة لكبار الكتّاب الصحافيّين الدوليّين، حتى ينقلوا الصورة الحقيقيّة لمصر.

أضاف وزير السياحة أن خطّته تعتمد على استخدام التكنولوجيا الحديثة، معلناً عن الانتهاء من تحديد 15 مقصداً سياحياً مصرياً سيتم البثّ الحيّ منها عبر شبكة المعلومات الدولية الإنترنت فى غضون الأشهر القليلة المقبلة، مؤكداً اهتمامه البالغ بمنتج السياحة الثقافيّة وأهميّة التسويق له.

ولفت زعزوع إلى وضع بروتوكول تعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في ما يتعلّق بدعم السياحة الداخليّة والعربيّة، من خلال تطبيقات الهواتف المحمولة وبث الرسائل النصيّة بالاتفاق مع الشركات والفنادق، بالإضافة إلى إعداد قوائم عروض ملائمة للشرائح المختلفة وربط ذلك كله بمركز اتصال خاص بالوزارة.

لوزارة الخارجيّة المصريّة أيضاً دور محوري في خطّة إحياء المناطق السياحيّة في مصر. فقد كلّف وزير الخارجيّة نبيل فهمي سفراء مصر في الخارج بالتحرّك لدى حكومات الدول المعتمدين لديها لحثّها على التخفيف من القيود المفروضة على تدفّقات السياحة، بخاصة إلى المناطق البعيدة عن حظر التجوّل والتي تتمتّع بالأمن والاستقرار مثل البحر الأحمر وشرم الشيخ.  

أما وزارة الدولة لشؤون الأثار في مصر، فقدّمت هي الأخرى مقترحاً لإضافته إلى خطّة تنشيط السياحة في مصر. وهو يقوم على زيادة عدد الليالي السياحيّة التي يقضيها الزائر الأجنبي في مصر بالإضافة إلى جذب السيّاح لزيارة الشواطىء الساحليّة والمناطق الأثريّة الأكثر شهرة، في خلال رحلات تنظّم ليوم واحد. ويعتمد هذا المقترح أيضاً على دخول وزارة الآثار في بورصات السياحة العالميّة والبحث في إعفاء الطائرات من رسوم الهبوط والإقلاع المعتمدة عالمياً فيتمّ إلغائها في بعض المطارات في المحافظات الجنوبيّة بشكل مؤقّت إلى حين استعادة السياحة عافيتها من جديد

وعلى الرغم من كلّ هذه الخطوات والإغراءات التي تعمل الحكومة المصريّة على تقديمها من أجل جذب السيّاح من جديد لزيارة مصر، إلا أن أزمة رفض شركات التأمين الأجنبيّة إصدار بوالص تأمين لأي سائح يزور مصر بحجّة انتشار المخاطر والعنف ما زالت تشكّل عائقاً أمام استعادة نشاط الشركات والوفود السياحيّة. وهو الأمر الذي جعل محافظ الأقصر اللواء طارق سعد الدين يسعى إلى عقد لقاءات عدّة مع السفراء ومنظّمي الرحلات الأجانب والمنظمات الدوليّة للبحث في كيفيّة إعادة الحركة السياحيّة إلى الأقصر التي تضمّ ثلث آثار العالم وتعتمد بشكل رئيسي على السياحة كمصدر الدخل الأهمّ والأكبر لمواطنيها، وذلك بهدف رفع حظر السفر إلى مصر وتشجيع شركات التأمين على العودة عن قرارها.

وأوضح في هذا الإطار رئيس اتحاد غرف السياحة المصريّة إلهامي الزيات لـ"المونيتور" قائلاً إن "من القواعد المعروفة للحصول على تأشيرة سفر سياحيّة إلى أيّ دولة، ضرورة شراء بوليصة تأمين. وهي كناية عن بوليصة تأمين على الحياة، مؤقتة ومحدّدة تتراوح صلاحيّتها ما بين 10 و15 يوماً". أضاف "ثمّة دول كانت تسمح بعلاج السيّاح الأجانب في مستشفياتها مجاناً طالما أنهم يستفيدون من بوليصة تأمين، إلا أن القانون الفرنسي ألغى هذا النظام مؤخراً. ونظراً لإدراج مصر على قائمة الدول المحظور السفر إليها دولياً بسبب الاضطرابات الأمنيّة فيها، فإن  ثمّة مقترح ضمن الخطّة المصريّة الخاصة بإحياء السياحة يقضي بتحمّل شركة مصر للتأمين تكلفة بوليصة التأمين في حال تعذّر على السائح شراء واحدة. لكن حتى الآن، ما زال الأمر مجرّد فكرة لم تدرس بعناية ولا يتوفّر حولها مزيداً من التفاصيل".

ولفت الزيات إلى أنه "في حال كان هذا المقترح يهدف إلى تسهيل الأمور علىشركات السياحة العالميّة والسيّاح الوافدين إلى مصر في ما خصّ بوليصة التأمين نظراً لوضع مصر المضطرب أمنياً في الوقت الراهن، فإن اتحاد الغرف المصريّة يجد أن الفكرة جيّدة لكن صعبة التنفيذ". أضاف "بالفعل ثمّة بوليصة تأمين معروفة مخصّصة لأعمال الشغب، لكن لا يتمّ الالتزام بها للحصول على تأشيرة سياحيّة". 

إلى ذلك، فإن الرهان على نتائج كلّ هذه التحرّكات الحكوميّة للانطلاق من جديد في أسواق السياحة العالميّة جعل أيضاً السلطات في محافظة الأقصر تلجأ إلى الاستعانة بخبير أمني فرنسي يدعى برنار جاكومار للتحقّق من الحالة الأمنيّة في المناطق الأثريّة والسياحيّة، وإعلان ذلك للوكالات والغرف السياحية في بلدان العالم المصدّرة للسيّاح. ومن المقرّر أن تشمل زيارة الخبير الأمني الفرنسي الذي يعمل في إطار إحدى كبرى شركات الأمن الفرنسيّة، الأقصر وطابا وشرم الشيخ والقاهرة والغردقة ومرسى علم وأسوان.

Join hundreds of Middle East professionals with Al-Monitor PRO.

Business and policy professionals use PRO to monitor the regional economy and improve their reports, memos and presentations. Try it for free and cancel anytime.

Free

The Middle East's Best Newsletters

Join over 50,000 readers who access our journalists dedicated newsletters, covering the top political, security, business and tech issues across the region each week.
Delivered straight to your inbox.

Free

What's included:
Our Expertise

Free newsletters available:

  • The Takeaway & Week in Review
  • Middle East Minute (AM)
  • Daily Briefing (PM)
  • Business & Tech Briefing
  • Security Briefing
  • Gulf Briefing
  • Israel Briefing
  • Palestine Briefing
  • Turkey Briefing
  • Iraq Briefing
Expert

Premium Membership

Join the Middle East's most notable experts for premium memos, trend reports, live video Q&A, and intimate in-person events, each detailing exclusive insights on business and geopolitical trends shaping the region.

$25.00 / month
billed annually

Become Member Start with 1-week free trial

We also offer team plans. Please send an email to pro.support@al-monitor.com and we'll onboard your team.

What's included:
Our Expertise AI-driven

Memos - premium analytical writing: actionable insights on markets and geopolitics.

Live Video Q&A - Hear from our top journalists and regional experts.

Special Events - Intimate in-person events with business & political VIPs.

Trend Reports - Deep dive analysis on market updates.

All premium Industry Newsletters - Monitor the Middle East's most important industries. Prioritize your target industries for weekly review:

  • Capital Markets & Private Equity
  • Venture Capital & Startups
  • Green Energy
  • Supply Chain
  • Sustainable Development
  • Leading Edge Technology
  • Oil & Gas
  • Real Estate & Construction
  • Banking

Start your PRO membership today.

Join the Middle East's top business and policy professionals to access exclusive PRO insights today.

Join Al-Monitor PRO Start with 1-week free trial