نبض إيران

لماذا اخترت مهنة الصحافة؟

p
بقلم
بإختصار
المونيتور:  لماذا اخترت مهنة الصحافة؟ غانم:  عندما كنتُ في الخامسة عشر من العمر وبدأتُ أفكّر في المهنة التي أريد مزاولتها، ومع أنّ والدي كان يشجّعني على دراسة الهندسة مثله، ووالدتي المحاماة مثلها، كلّ ما عرفتُه هو أنّني لا أريد "وظيفة في مكتب" أجلس فيها وراء مكتب طوال اليوم، وأنّني أحبّ العمل البعيد عن الرتابة والذي يتطلّب تعاملاً وعلاقة مستمرّين مع الناس. بالإضافة إلى ذلك، اكتسبتُ...

المونيتور:  لماذا اخترت مهنة الصحافة؟

غانم:  عندما كنتُ في الخامسة عشر من العمر وبدأتُ أفكّر في المهنة التي أريد مزاولتها، ومع أنّ والدي كان يشجّعني على دراسة الهندسة مثله، ووالدتي المحاماة مثلها، كلّ ما عرفتُه هو أنّني لا أريد "وظيفة في مكتب" أجلس فيها وراء مكتب طوال اليوم، وأنّني أحبّ العمل البعيد عن الرتابة والذي يتطلّب تعاملاً وعلاقة مستمرّين مع الناس. بالإضافة إلى ذلك، اكتسبتُ خبرة بسيطة في الصحافة عندما كنت أصدر مجلّة المدرسة، ما زادني اقتناعاً بأنّ هذا هو العمل الذي أريده.

المونيتور:  هل من إعلاميات شكّلن قدوةً لك لدى انطلاقتك في العمل الصحافي؟ من؟

غانم:  لا، صراحةً لا.

المونيتور:  يبدو أن عدد النساء اللواتي يتولين تغطية الأخبار في الشرق الأوسط في تزايد. ما الذي يساهم في هذه النزعة برأيك؟ ما التغييرات التي لاحظتها في مهنتك؟

غانم:  إذا كان عدد النساء اللواتي يغطّين الأخبار في الشرق الأوسط يزداد، فهذا لأنّهنّ لا يتعرّضن للتمييز، أكان عن قصد أو عن غير قصد، كما في السابق عندما كانت المرأة تُعتبر ضعيفة أو هشّة جداً. أمّا بالنسبة إلى التغييرات التي لاحظتها في مهنتي، فأعتقد أنّ وسائل التواصل الاجتماعيّ التي اجتاحت العالم ساهمت أيضاً في تحسين الصحافة إلى حدّ كبير. بفضل هذه الموجة التي تساهم في انتشار المعلومات بسهولة وفي كلّ أنحاء العالم، أشهر بتحفيز لأقدّم أداء أفضل لأنّها تجعلني عرضة للمساءلة.

المونيتور:  ما هي اللحظة الأكثر انطباعاً في ذاكرتك (سواءً كانت جيدة أم سيئة) التي اختبرتها أثناء تغطيتك لحدث ما؟

غانم:  هناك لحظات كثيرة أتذكّرها من عملي كمراسلة قبل أن أصبح مذيعة أخبار. لن أنسى أبداً تغطيتي لاغتيال الرائد الشهيد وسام عيد، عندما ذهبتُ إلى الموقع بعد دقائق قليلة من انفجار السيّارة الذي أودى بحياته وبحياة 4 مواطنين ورأيتُ أشلاء بشريّة ودماء في كلّ مكان.

ولا يمكنني أيضاً أن أنسى تغطيتي لجنازة اللواء الشهيد فرنسوا الحاج الذي اغتيل أيضاً في العام 2007، كنتُ في منزله مع عائلته. كانت ساعات صعبة جداً ومؤثّرة لن أنساها أبداً.

المونيتور:  ما هي النصيحة التي تسدينها إلى الشابات اللواتي يتطلعن إلى خوض غمار العمل في المجال الإعلامي؟

غانم:  الصحافة الجيّدة تقوم على النزاهة والمصداقيّة. إنّها القدرة على إخبار قصّة بطريقة جيّدة ودقيقة. وهي تتطلّب بحثاً جيّداً وسبلاً جديدة لالتقاط الأحداث والأخبار. وتتطلّب أيضاً التحقّق من المصادر والمعلومات والتأكّد من أنّها صحيحة 100% قبل التسرّع إلى سبق صحفيّ خاطئ. وهي تكون بعدم الهوس بالسبق الصحفيّ، مهما كان مهمّاً، على حساب المصداقيّة.

للاستمرار في قراءة المقالة، اشترك في موقع المونيتور

  • مجموعة من المقالات المؤثّرة والمحدّثة والحاصلة على جوائز
  • مقالات مؤرشفة
  • أحداث حصريّة
  • رسالة الكترونية بالأسبوع في نشرة
  • Lobbying newsletter delivered weekly
وجد في : women’s rights, women in the workforce, women in society, women's issues, media in the arab world, lebanon, lebanese society, journalism
x

The website uses cookies and similar technologies to track browsing behavior for adapting the website to the user, for delivering our services, for market research, and for advertising. Detailed information, including the right to withdraw consent, can be found in our Privacy Policy. To view our Privacy Policy in full, click here. By using our site, you agree to these terms.

Accept